السلطات تلاحق رجل أعمال تركي على علاقة مشبوهة برموز من النظام البائد

اخبار السودان الان من كل المصادر sudanewsnow.com


طالبت نيابة الثراء الحرام والمشبوه، رجل الأعمال التركي الذي يحمل الجنسية السودانية أوكتاي شعبان حسني، بتسليم نفسه لأقرب نقطة شرطة في مدة لا تتجاوز أسبوعاً واحداً تبدأ يوم الأحد.

وأشارت إلى إتخاذ إجراءات قانونية حال لم يسلم نفسه. وأكدت وكيل النيابة الأعلى د. سلوى خليل أحمد حسين، أنه متهم في الدعوى رقم (123/2019) تحت المادة (7) من قانون مكافحة الثراء الحرام والمشبوه لسنة 1989م، والمادة (44) من قانون الضرائب لسنة 1986م والمادة (35) من قانون غسيل الأموال، ونوهت إلى أنه لم يتم العثور عليه، وأنه ربما هرب أو أخفى نفسه للحيلولة دون تنفيذ أمر القبض. وثارت اتهامات كثيرة بشأن فساد رجل الأعمال التركي وتسببه في ضرر للاقتصاد السوداني من خلال علاقاته المشبوهة مع سياسيين في النظام البائد. وطالبت عدة منصات بمحاسبته قبل أن يهرب من البلاد.

وأصبح رجل الأعمال التركي أوكتاي شعبان حسني أول أجنبي يقتحم مجلس المريخ بعد أن تم تعيينه ضمن لجنة التسيير التي أعلنها وزير الشباب والرياضة بولاية الخرطوم السابق مساعداً للرئيس، ويحمل أوكتاي الجواز السوداني وكان ﻳﺤظى ﺑﺪﻋﻢ ﻭﺛﻘﺔ ﻋﺎﻟﻴﺔ ﻣﻦ ﻗﻴﺎﺩﺍﺕ ﺍﻟﺪﻭﻟﺔ السابقة. وترأس ﺃﻭﻛﺘﺎﻱ ﻣﺠﻠﺲ ﺇﺩﺍﺭﺓ ﺷﺮﻛﺔ ﺳﻮﺭ ﺍﻟﺪﻭﻟﻴﺔ ﻟﻺﺳﺘﺜﻤﺎﺭ ﻭﻳﻤﻠﻚ ﻋﺪﺩ ﻣﻦ ﺍﻹﺳﺘﺜﻤﺎﺭﺍﺕ ﺑﺎﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﺃﺷﻬﺮﻫﺎ ﻣﺼﻨﻊ ﺳﻮﺭ ﻟﻠﻤﻠﺒﻮﺳﺎﺕ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ ﻭﺍﻟﻤﺪﻧﻴﺔ ﻭﺍﻟﺬﻱ ﺍﻓﺘﺘﺢ ﻓﻲ ﻳﻨﺎﻳﺮ 2017م ﻋﻠﻰ ﻳﺪ الرئيس المخلوع ﻋﻤﺮ ﺍﻟﺒﺸﻴﺮ، ﻭﻳﻤﻠﻚ ﺍﻟﺘﺮﻛﻲ ﻣﻦ ﺃﺳﻬﻢ ﺍﻟﻤﺼﻨﻊ ﻧﺴﺒﺔ ﻗﺪﺭﻫﺎ ‏( 34 ‏) %.

صحيفة الإنتباهة

شارك الموضوع :



النيلين

اخبار السودان الان من كل المصادر sudanewsnow.com

أضف تعليق