السودان: هاجر سليمان تكتب: وقفة مفصولي الكهرباء



بالامس تابعنا الوقفة الاحتجاجية التى نظمها مفصولو قطاع الكهرباء الذين تسببوا فى وقف حركة السير بشارع الجامعة نسبة لضخامة اعدادهم، تلك الوقفة التى ضمت اكثر من (300) شخص من منسوبي القطاع الذين تم فصلهم، وكانت بقيادة المدير العام السابق للشركة السودانية لتوزيع الكهرباء رئيس اللجنة العليا للمفصولين المهندس على عبد الرحمن، وهذه الوقفة سيكون لها ما بعدها وربما تصبح هى القشة التى قصمت ظهر البعير.
والمفصولون كانت لديهم مطالب ابرزها مراجعة عمل لجنة ازالة التمكين بقطاع الكهرباء وشركاته، نسبة لأن جل عضويتها لديهم احقاد شخصية مع المفصولين، يعنى فصل لاسباب شخصية وليس للمصلحة العامة، ولا لاغراض فك الكوزنة والاستغناء عن العناصر الكيزانية، اضف الى ذلك ان المفصولين بينهم من كانوا يسعون لمحاربة الفساد بقطاع الكهرباء ومحاربة الرشاوى وسرقة التيار الكهربائى وسرقة مكونات الشبكة .
وبالأمس سلم المفصولون مذكرات لمديري الشركات الاربع (النقل) و(التوزيع) وشركتى (التوليد المائي) و(التوليد الحرارى)، والاخطر من ذلك انهم ابتعثوا مجموعة منهم لجامعة الدول العربية بالقاهرة بغرض تقديم مذكرة تحوى مطالبهم، وكذلك هنالك مجموعة منهم ستتجه للاتحاد الافريقي باديس ابابا بغرض تسليم مذكرة ايضاً، وسيقوم المفصولون بمقابلة ممثل حقوق الانسان بالسودان، وكذلك مقابلة ممثل الامم المتحدة والاتحاد الاوروبي بالبلاد، وكذلك مكتب الامم المتحدة بالسودان وممثل الاتحاد الاوربي .
ويبدو لى ان لجنة ازالة التمكين بقطاع الكهرباء فعلت فعل السحر الاسود فى هذا القطاع المهم، واحسب ان الاظلام الذى يعم الخرطوم هذه الايام هو بسبب فصل تلك الشريحة المهمة من الفنيين والمهندسين والعمال بالقطاع، وان دل هذا انما يدل على غباء وجهل متخذ قرار الفصل، اذ انه من الغباء ان يتم الاستغناء عن شريحة مهمة كهؤلاء الشباب الذين يستفاد منهم فى صيانة الاعطال واقامة الاعمدة وشد الاسلاك، خاصة أن هذه الايام تشهد رياح واعاصير تتسبب فى اسقاط الاعمدة والاسلاك، ولدينا من المستندات ما يؤكد ذلك، فهنالك مكتب اغلق بالكامل، وهنالك اعمدة سقطت ولم تتم اقامتها، واحياء انقطع عنها التيار الكهربائي لايام دون معالجة، وفى تلك الاحياء اعداد كبيرة من طلاب الشهادة الممتحنين .
واستمعت امس لتصريح مسجل من مدير التأمين والسلامة السابق مهدى فرح الذى تم فصله ضمن المفصولين، والرجل هدد فى سياق تصريحاته، حيث افاد بأنه يمتلك ملفات ومستندات تدين عدداً من اعضاء لجنة التمكين وتثبت تورطهم. وانه سيدفع بتلك المستندات الينا وسنقوم نحن بنشرها كاملة، ويبدو لى ان الايام القادمة ستكون حبلى بالمفاجآت، ومن هنا نحيي اعضاء اللجنة، ونقول ليهم المهدى خرج اليكم بالمثير، فاستعدوا والما عندو (طار) يشترى (ستار) .

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب




شاهد أيضاً

ذهب لعلاج زوجته عند الطبيب فسقط ميتاً

رصد: الانتباهة أون لاينتداول رواد مواقع التواصل في مصر، مقطع فيديو مؤلم …

السودان: كاميرون هدسون يكشف معلومات خطيرة عن التطبيع وإزالة الإرهاب

واشنطون: نيويورك: ترجمة: تحليل: صلاح إدريسنشر الدبلوماسي الأمريكي والمسؤول السابق في البيت …

السودان: هيثم كابو يكتب: في بُعدك يا غالي!

] كان يمثل (انقلاباً) ناجحاً بشارع الفن السوداني !.] (ثورة) على كل …

اترك تعليق