السودان: محمد عبدالماجد يكتب: لجنة إزالة (التمكين) .. عفواً لجنة إزالة (النمش)!!



(1)
] نرجو أن لا تصدق (الأحزاب السودانية) نفسها، إذ يفترض أن يبقى (أجرها) في ثورة ديسمبر المجيدة في حدود (المناولة) فقط.
] هل تعلمون ان الاحزاب السودانية من اقصى يمينها الى اقصى يسارها كانت تشارك في التظاهرات الشعبية بعد الاحتماء (بواقي الشمس) خوفاً من درجات حرارة الطقس لذلك كل الشهداء وكل المعتقلين في ثورة ديسمبر المجيدة كانوا من عامة الشعب وكان لا انتماء حزبياً لهم، إلّا في حدود ضيّقة، عملت الكثير من الاحزاب على (التجمّل) به والتنافس عليه، فقد كانوا يبحثون عن (الغنائم) حتى في سقوط (الشهداء) الابرار بنسبهم الى احزابهم الفارغة.
] اذا كان هناك نظام (فاسد) حكم البلاد لمدة (30) سنة في وجود معارضة (لا بتهش ولا بتنش) فذلك يعني ان (المعارضة) اكثر (فساداً) من ذلك (النظام).
] نحن الآن مجبرين على التعامل مع (احزاب) تبقى مثل (الاثاثات) البالية التي لا بد لك ان تغيرها كلما انتقلت الى بيت جديد.
] ما جدوى ان نستبدل (تمكين) بـ (تمكين) – والشاي باللبن بالشاي (الاحمر). ليس بين اعضاء الحزب الشيوعي وحزب الامة والاتحادي والبعث والجمهوريين والمؤتمر السوداني او الحركات المسلحة (انبياء) حتى يمكن للشعب السوداني ان يثق فيهم… كلهم يتشابهون .. أحياناً كثيرة تشعر ان (الفروقات) بين صلاح مناع وصلاح قوش تبقى مثل (الفروقات) التي يبحث عنها بين رسمين متشابهين تماماً يبحث عن الفروقات بينهما في حدود (نقطة) زائدة او (خط) مفقود…تحت عنوان (ابحث عن الفروقات العشرة).
(2)
] استبشرنا خيراً بلجنة ازالة التمكين وقلنا ان اللجنة قادرة ان تمارس مهامها بعيداً عن المحاصصات والابتزازات والشلليات.
] لجنة ازالة التمكين منحت لنفسها حصانة قانونية وأنشأت لها نيابة وشرطة خاصة وأعطت لنفسها حق استرداد العقار او المنشأة وإدارته بعد ذلك.
] افهم ان تملك لجنة ازالة التمكين حق استرداد الممتلكات والمؤسسات والشركات لكن ان تقوم بعد ذلك بإدارة هذه القطاعات والتغول على صلاحيات وزارة المالية والثقافة والإعلام والداخلية والخارجية في (بضاعتهم) التي ردت لهم فهذا ما لا افهمه.
] اذا كانت الشرطة تسترد (المال المسروق) لكي يبقى في حوزتها فما جدوى البلاغ.
] لجنة ازالة التمكين بهذا تقوم بدور (الخصم والحكم) ، وهذا خلل وفساد أسوأ من (التمكين) نفسه.
] انظروا ماذا يحدث في قناة الشروق الفضائية- اللجنة اصدرت قراراً بإعفاء المفوض المالي والإداري للقناة الشفيع الضو، وتعيين عاطف محمد الحسن خلفاً له.
] هذا يعني ان اللجنة تملك حق الاعفاء والتعيين– ماذا يفعل فيصل محمد صالح والرشيد سعيد هل مازالا مشغولين بأسمار (الكوتشينة)؟ في انتظار (الخمسين) والبلد كلها (قافلة)!!.
] اللجنة تفعل ذلك في قناة الشروق وتغض طرفها عن قناة النيل الازرق التي يديرها عمار شيلا الذي يقوم بأعباء المدير العام والمدير المناوب ومدير البرامج ومقدم برنامج ومشرف على كل برامج القناة والمشاهد الوحيد لها، بعد ان جاء اليها من قناة الشروق (مراسلاً) تلفزيونياً، فأصبح يشغل في قناة النيل الازرق (15) وظيفة !! – لا عجب بعد ذلك ان تقول مذيعة قناة النيل الازرق (كالآتي) : (اجيب ليكم اخبار مفرحة من وين حبيبي أنا).
] لجنة ازالة التمكين ليتها اكتفت بهذا (العبث) وإنما جاءت بما لم يأت به جهاز امن النظام البائد وذلك باقتياد قوة من الشرطة الشفيع الضو، المدير المفوض من قبل اللجنة نفسها يوم الإثنين، على خلفية رفضه مغادرة المنصب وإجراء عملية التسليم والتسلم مع المدير الجديد، المعيّن من قبل لجنة إزالة التمكين.
] هذا الفعل لا يمكن ان يقوم به صلاح قوش في اوج (بطشه)– لذلك قلت اني اصبحت اخلط بين الصلاحين (مناع وقوش).
] لا تستعجبوا من اداء الاعلام اذا كانت وزارة الثقافة والإعلام بعد هذا (العك) أصدرت بياناً الثلاثاء أعلنت خلاله أنه ومنذ صدور قرار لجنة إزالة التمكين باسترداد قناة الشروق وأيلولة أسهمها لوزارة المالية، لم تتم بصورة رسمية أي عملية تسليم وتسلم، لا بغرض الملكية أو الإدارة، بين وزارة الإعلام وأي جهة أخرى. وأضاف بيان الوزارة، بأن قرار تعيين المفوض، ثم اعفائه، وتعيين مفوض آخر، صادر من قبل لجنة ازالة التمكين، باعتبارها صاحبة الولاية على القناة، وليس من الوزارة.
] لو كان فيصل محمد صالح والرشيد سعيد يشاركان في الجزء الخامس من مسلسل (ليالي الحلمية) لكان اداءهما في الوزارة افضل من هذا الاداء.
] يا الرشيد (البايظ) دا (خمسين)!!.
(3)
] الصراع في لجنة ازالة التمكين بين الامة والشيوعي، يفتقد حتى للأخلاق السودانية الاصيلة. كل حزب يريد ان يسكّن عضويته في تلك المؤسسات بطريقة أسوأ من تسكين طلاب المؤتمر الوطني بالجامعات في (الداخليات)، عند بداية العام الدراسي.
] اما محمد الفكي سليمان عضو المجلس السيادي ونائب رئيس لجنة ازالة التمكين فكل الذي يعنيه في هذا الصراع هو ان (يدفر) اتحادي (شقيق) الى الامام كلما وجد (فرقة).
] هذه اللجنة دورها حتى الآن مع كل ضجيجها الصحفي وإمكانياتها العريضة لا يتجاوز حدود (ازالة النمش).
(4)
] بغم /
] من اوهم (الشمعة) بأنها يمكن ان تقوم بدور (الشمس) اذا غابت!!.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب




شاهد أيضاً

السودان: صديق البادي يكتب: سيناريوهات وتوقعات الغد بعد التوقيع النهائي

تم التوقيع بالأحرف الاولي في مدينة جوبا على الإتفاقيات التي أبرمت بين …

زيارة مستشار ترامب للخرطوم.. هل تمنح صك الخروج من ملف الإرهاب؟

الخرطوم: أميرة الجعلي يشهد ملف التطبيع بين السودان واسرائيل ورفع السودان من …

الهلال يرفض الراحة ويتدرب بالجوهرة بمشاركة سونجاني

رفض فريق الهلال الخلود للراحة، على الرغم من خوضه لقاءً شاقاً عصر …

اترك تعليق