السودان: خبير سياسي: مساهمون في الحصار الأمريكي عليهم الاعتذار للشعب السوداني



الخرطوم: الانتباهة أون لاين
استنكر الخبير والمحلل السياسي الدكتور ناجي على بشير تقلد البعض مناصب تنفيذية مرموقة في حكومة حمدوك مع أنهم ساهموا في إقناع الإدارة الأمريكية بحصار الشعب السوداني ذلك الحصار الذي تأذى منه أبناء السودان ولم يتأذى منه النظام البائد بدليل أن النظام سقط منذ عامين ولازال الحصار مفروضاً على الشعب السوداني المغلوب علي أمره.
وطالب الدكتور ناجي على أقل تقدير أن يعتذر هؤلاء السياسيين للشعب السوداني الذي عانى ويلات الحصار في مستشفياته ونظامه الصحي وفقد تكنولوجيا الأجهزة الطبية فأصبح ينشد العلاج خارج حدود الوطن مشيراً للدمار الشامل الذي لحق بأغلى مؤسسات الشعب السوداني الاستراتيجية مثل سودانير والسكك الحديدية وغياب فرص تكنولوجيا الحاسوب والهواتف الذكية عن الشباب السوداني الطموح الذي وجد نفسه بسبب الحصار خارج إطار التكنلوجيا العالمية بسبب ممارسات هؤلاء السياسيين الذين تسببوا في وضع السودان في قائمة الإرهاب الأمريكية ولم يفرقوا او يميزوا بين الوطن واجندته والخصومات السياسية ولم يميزوا بين حصار النظام وحصار السودان.
وقال ناجي ان تسجيلات مخاطبات هؤلاء وطلبهم من الكونغرس الأمريكي حصار الشعب السوداني موجودة ومتاحة في كل وسائط التواصل الاجتماعي وعلى الشبكة العنكبوتية منوهاً إلى أن هذه الفئة من السياسيين السودانيين الذين يحملون جوازات السفر الأمريكية يفتخرون بهذه التسجيلات ومخاطبتهم الكونغرس الأمريكى لحصار الشعب السوداني ويتقلدون في نفس الوقت مناصب وزارية مرموقة في الحكومة الانتقالية، مشدداً على أنه ينبغي سن قوانين تحرم على حملة الجنسيات والجوازات الأجنبية تقلد المناصب الرسمية العليا في الدولة السودانية.
وأبدى ناجي دهشته من صمت الشعب السوداني وقحت على هؤلاء مع استمرارهم في بيع الوهم للشعب بقرب رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب الأمريكية ونهاية الحصار مع علمهم التام أن الولايات المتحدة الأمريكية لن تفعل ذلك إلا بعد أن تكمل عملية ابتزاز السودان وتجعله ينفذ كل المطالب الأمريكية والإسرائيلية.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب




شاهد أيضاً

السودان: محمد عبدالماجد يكتب: بكري حسن صالح لم يعرف له الناس غير (كرتونة البلح)

محمد عبد الماجد (1)· قال الرئيس المخلوع، عمر حسن أحمد البشير إنّ …

السودان: سهير عبدالرحيم تكتب: بت الحكومة

كتب الصديق العزيز و الصحافي المثابر بكري المدني 🙁 أنه بعد النجاح …

السودان: الطيب مصطفى يكتب: اعتذار للبروف محمد أحمد علي الشيخ

كنت قد أوردت مقالاً نسبته بالخطأ الى بروف محمد احمد علي الشيخ …

اترك تعليق