Skip to Content
‏اخبار
السودان
الان
من
كل
المصادر‏
ناهد قرناص تكتب ضوء في آخر النفق
اخبار السودان اخبار السودان / سبتمبر 19, 2020


د ناهد قرناص
ضوء في آخر النفق

اخيرا جلس الطلاب السودانيون لامتحان الشهادة الثانوية ..بعد طول انتظار وتعب ..جلس الالاف من التلاميذ في كل ارجاء البلاد ..بمختلف سحناتهم وقبائلهم وثقافاتهم ..لامتحان واحد يتم توزيع اوراقه في ذات الزمن ..ولمدة معينة ..بعدها بدق جرس النهاية ايضا في ذات الزمن في كل الارجاء.
امتحان هذا العام كان مختلفا ..فقد اتى في ظروف بالغة التعقيد ..الفيضانات والامطار اغلقت العديد من الطرق ..وعزلت اماكن كثيرة ..صارت المدن والقرى مثل جزر متفرقة ..لم يكن الامتحان في الورق فقط .. الامتحان الحقيقي كان في كيفية الوصول للورق ..لمراكز الامتحان ..عندها ظهرت اخلاق السودانيين الجد..قامت مبادرات فردية وجماعية ..اهلية ورسمية ..ركشات كتب اصحابها توصيل مجاني ..حافلات ركاب ..سيارات شرطة ومركبات الجيش ..عربات ملاكي ..كل السودان هذه الايام يد واحدة من اجل اكمال امتحانات الشهادة السودانية ..كل تلك الصور كانت ملهمة ..لكن هناك فيديو نال عندي جائزة الاوسكار في المشاعر الانسانية ..فيديو يظهر فيه طلاب جبل مرة من المناطق التي تقع تحت سيطرة حركة عبد الواحد ..هؤلاء الطلاب اجبروا المتحاربين على وضع السلاح جنبا ..والتضامن لنقلهم الى مركز الامتحان في كاس.
ينقلهم جنود حركة عبدالواحد الى منتصف الطريق ..ومن هناك يكملون بقية الطريق مع افراد الدعم السريع ..الفرقاء المتحاربون ..نسوا خلافاتهم الى حين ..واجتمعوا لنقل الطلاب للامتحان ..الفيديو كان مليئا بالمشاعر الانسانية الحقيقية ..وزغاريد الامهات اللاتي اخيرا استطعن ان يذقن طعما للنوم بعد طول غياب ..لماذا لا يضع الجميع سلاحهم وينصتوا لصوت العقل الذي يقول ان الذي يجمعنا في هذا الوطن اكبر بكثير من ذلك الذي يفرقنا ؟ ..توصيل طلاب الشهادة كشف لنا ان هناك ضوء في نهاية النفق .وان هناك ارضية مشتركة يمكن الاجتماع حولها والبدء منها ..هذه الارضية هي الاجيال القادمة ..هم اطفالنا الذين يستحقون الأفضل …
الهند دولة بها اعراق متعددة ..وديانات مختلفة ..ولغات بعدد شعر الرأس …لكنها استطاعت ان تنهض وتتجاوز خلافاتها لانها ادركت ان السلام الحقيقي ياتي من الداخل ..ياتي بعد اعلاء قيم التسامح وتقبل الآخر واحترام اختلافه ..في المقابل نحن برغم اللغة المشتركة والديانة الموحدة والثقافات المتقاربة ..لا نجتمع الا من خلال وسطاء يحتاجون للترجمة لفهم ما نتحدثه ..لن يفهم احد مشاكلنا اكثر منا ..وفي (ساعة الحارة) ..لن تجد الا جارك القريب ..وهذا ما حدث هذه الايام ..اذن لماذا لا نستفيد من هذه الظروف التي قربتنا ..ونضع السلاح جانبا ..ونعقد اتفاقية سلام سودانية مية المية ؟ هل نستطيع ان ناخذ عبرة من امتحان الشهادة السودانية الذي وحدنا جميعا؟
السلام حلو يا جماعة
الامان حلو يا جماعة
..واخيرا وليس آخرا ..تلك المشاهد جعلتني فعلا اردد مع محمود درويش:
(على هذه الأرض ما يستحق الحياة ) ..
الجريدة

Comments
No comments yet, take the initiative.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‏اخبار السودان الان من كل المصادر‏ © 2022