القطاع السياحي.. نظرة على العقبات – الصيحة الآن

 

الخرطوم: جمعة

طالب مستثمرون في قطاع السياحة، الحكومة بإيلاء الاهتمام للقطاع للقطاع وإزالة العقبات التي تعترضه واستغلال المقومات السياحية التي تتوفر بالبلاد وتسخيرها لفائدة الاقتصاد القومي، وأكدوا وجود عدد من التحديات تعيق الاستثمار المحلي بقطاع السياحة، مشيرين لبيروقراطية الإجراءات الحكومية وتعقيدها وبطء إنجاز المعاملات وتردي الخدمات.

وأوضح الرئيس التنفيذي لمنتجع وادي النيل السياحي، د. أحمد الشيخ، أن فكرتهم تقوم على تشجيع الاستثمارات المحلية في قطاع السياحة، وقال إنهم نفذوا المشروع برغم المصاعب والعقبات لإيصال رسالة للسودانيين بإمكانية النجاح في ظل الظروف الصعبة، وأشار الشيخ إلى أن ما يتوفر بالسودان من مقومات سياحية متعددة يمكن أن يساهم في الدخل القومي بصورة كبيرة، مشيراً إلى أن دولة مثل مصر حققت عائدات بلغت 13 مليار دولار من قطاع السياحة في العام المنصرم، فيما حققت الولايات المتحدة 251 مليار دولار، وأكد أن هذه الأرقام تشير لإمكانية حصد عائدات مقدرة إن وجدت السياحة المحلية الاهتمام الحكومي، لافتاً الى أن 80% من مشكلات القطاع تتعلق بالحكومة وسياساتها، خاصة مسألة تغير أسعار الصرف التي قال إنها من العوامل المؤثرة سلباً على السياحة الداخلية، وقال إن تنوع المقومات السياحية بالسودان نقطة يمكن توظيفها لجذب السياح والاستثمارات وتشمل السياحة النيلية والبرية والسياحة بالمناطق الطبيعية والأثرية والمزارات التاريخية، ولكنه رهن النجاح في الأمر بتغيير الثقافة السياحية للمواطن السوداني، وقال “نحن محتاجون لنزرع ثقافة السياحة للشعب السوداني”.

وأوضح الشيخ قيامهم بتنفيذ مشروع منتجع وادي النيل السياحي على شاطئ النيل قبالة برج الاتصالات وقال إن المشروع يحتوي على خدمات فندقية على مستوي عال وصالة مؤتمرات ومناسبات بإضافة إلى مرافق أخرى منها كافيه  تم تصميمه ضمن المسؤولية الاجتماعية بحيث تتم إدارته وعائده للمجتمع المحلي وتوفر إدارة المنتجع كافة الخدمات للكافيه من المياه والكهرباء ومعدات التشغيل وخلافه.

بدوره، أكد المدير العام للمنتجع، فتحي إبراهيم، أن العمل بقطاع السياحة في السودان محفوف بالمصاعب، ووصف تعامل السلطات الحكومية مع قطاع السياحة بأنه ينطوي على سوء في الإدارة وسوء في الترتيب مما يجعل عائد السياحة بالسودان ضعيفاً وغير مؤثر في دورة الاقتصاد الكلي، مشيراً إلى أن المستثمرين يعملون في ظروف معقدة وغير مواتية لكنهم مصممون على النجاح وتقديم تجربة سياحية مميزة عبر منتجع وادي النيل السياحي.

شاهد أيضاً

كيفية تدبير  الميزانية – الصيحة الآن

  موظفة: الفقر والمرض والجوع المثلث يحاصر المواطنلابد من تدابير لحل  الضائقة التي أثقلت كاهلنا …

الأسواق والأسعار.. تفشّي الغلاء – الصيحة الآن

   الخرطوم: رشا التوم مع بداية العام 2020م، وعقب سقوط النظام البائد، اعترى المواطنون شيء …

تحرير الوقود.. رؤية من زاويتين – الصيحة الآن

تصدر إعلان الحكومة  مؤخراً رغبتها في تحرير أسعار الوقود الأحداث، وسط آراء متباينة بين الرفض …

اترك تعليق