استطلاع: غالبية الإسرائيليين يرغبون في السلام مع السعودية وزيارة الإمارات

كشف استطلاع حديث للرأي أن الإسرائيليين يأملون في إقامة دولتهم علاقات دبلوماسية مع السعودية، وكذلك يتطلعون لزيارة الإمارات.

وجد الاستطلاع الذي أعده المعهد الإسرائيلي للسياسات الخارجية الإقليمية ونشرته صحيفة “جيروزاليم بوست”، أن 67 في المئة من اليهود الإسرائيليين يعتقدون أن الخطوة التالية الأكثر أهمية هي أن تتوصل إسرائيل إلى اتفاقيات مماثلة مع دول عربية أخرى على غرار معاهدة “إبراهيم” مع الإمارات، وإعلان تأييد السلام مع البحرين.

وأكد الاستطلاع أن 24 في المئة من الذين استجابوا، يعد الأهم بالنسبة لديهم تطوير التعاون مع السعودية، ثم مصر بنسبة 12 في المئة، والإمارات بنسبة 11 في المئة، والأردن بنسبة 4 في المئة.

الإمارات هي الدولة التي يود الإسرائيليون زيارتها بنسبة 23 في المئة، تليها لبنان بنسبة 7 في المئة، فيما قال 44 في المئة، إن المجال الاقتصادي هو الأهم للتطوير مع الدولة الخليجية بعد توقيع معاهدة السلام.

اعتقدت الغالبية العظمى من الإسرائيليين (74 في المئة) أن التعاون الإقليمي بين إسرائيل ودول الشرق الأوسط ممكن، فيما يرى آخرون أن الدول الأوروبي هي دول صديقة.

قال 40 في المئة من المستجيبين، إنهم يعتقدون أن الاتفاق مع الإمارات لا يؤثر على آفاق تحقيق السلام الإسرائيلي الفلسطيني، بينما قال 34 في المئة إنه يزيد آفاق السلام، بينما يرى 12 في المئة أن المعاهدة الإماراتية تقلل فرص السلام.

وشمل الاستطلاع الذي أجري في شهر سبتمبر الماضي، 700 شخص من مختلف شرائح المجتمع الإسرائيلي.

بعد الولايات المتحدة، رأى المشاركون في الاستطلاع أن الأكثر أهمية بالنسبة لإسرائيل هي روسيا (18 في المئة) ، تليها ألمانيا (12 في المئة) والمملكة المتحدة (6 في المئة) ومصر (6 في المئة) واليابان (5 في المئة).

الحرة

شاهد أيضاً

والي جنوب كردفان: رفع السودان من قائمة الارهاب يحقق مكاسب واسعة

قال والي ولاية جنوب كردفان الدكتور حامد البشير ابراهيم إن القرار الذي اتخذته امريكا اعتزامها …

ما هو المصير “الأسوأ من الانقراض” الذي قد تواجهه البشرية؟

كيف كانت ستبدو أنظمة الحكم الاستبدادية التي شهدها العالم في الماضي، إذا لم تكن قد …

مصدران: رئيس وزراء السودان مستعد لعلاقات مع إسرائيل إذا وافق البرلمان

قال مصدران بالحكومة السودانية لرويترز يوم الخميس إن رئيس الوزراء عبد الله حمدوك مستعد للمضي …

اترك تعليق