مصادر: ترامب سوف يغرد على تويتر خلال ساعات بشطب السودان من قائمة الإرهاب


الخرطوم: علي فارساب
كشفت مصادر حكومية، وأخرى تتبع لتحالف الحرية والتغيير الحاكم، عن تأكيدات بعثت بها الإدارة الأمريكية للحكومة السودانية، بشطب اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب خلال الساعات القادمة، وأشار إلى أن الإدارة الأمريكية، أبلغت السودان بصدور قرار مرتقب برفع اسمه من القائمة، لأن الإجراءات الرسمية لشطب اسم البلاد قد تمت لكنهم ينتظرون تغريدة الرئيس دونالد ترامب على حسابه الخاص بتويتر عن رفع اسم البلاد من القائمة.

وقال المصدر الحكومي لـ”الترا سودان”، إن هذا القرار ليس لديه علاقة بالتطبيع، لأن الحكومة أبلغت نظيرتها الأمريكية بفصل قضية التطبيع مع إسرائيل من قائمة الإرهاب، وأضاف: “رفع اسم السودان ليس لديه علاقة بالتطبيع مع إسرائيل، وأبلغت الحكومة نظيرتها الأمريكية بضرورة فصل المسارين عن بعضهم البعض”، مؤكدًا إلى أن الإدارة الأمريكية، قالت لهم بأن الرئيس ترامب سوف يدون تغريدة على حسابه بتويتر بخصوص هذا الشأن، لافتًا إلى أنهم في الحكومة لا يريدون استباق الأحداث بالحديث عن رفع السودان من القائمة الذي بات وشيكًا، تحسبًا لأي تغيير قد يقوم به ترامب أو يغرد عكس ما هو متوقع، لذلك الحكومة ملتزمة الصمت وتحبس أنفاسها في هذا التوقيت.

وبالقابل، أوضح وزير الخارجية المكلف عمر قمرالدين لـ”الترا سودان”، بأنهم لم يتلقوا شيئًا رسميًا يفيد بشطب اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب من الإدارة الأمريكية، وأضاف: “نحن في الوزارة لا نتوقع بل نحن نعمل بالوثائق”.

وكانت قد أدرجت الإدارة الأمريكية السودان على قائمة الدول الراعية للإرهاب منذ التسعينات من القرن الماضي، مستصحبةً معها فرض عقوبات اقتصادية، إلا أن العقوبات الاقتصادية تم شطبها في العام 2017، ولكن رغم ذلك يعاني السودان كثيرًا من وضعه على القائمة التي خلفت تأثيرًا كبيرًا على الحياة الاقتصادية والسياسية بالبلاد، كما أن العلاقة بين واشطن والخرطوم بدأت تشهد تحسنًا عقب الإطاحة بنظام المخلوع عمر البشير واستلام عبدالله حمدوك رئاسة مجلس الوزراء.

 

 

اترك تعليق