السودان: وجدي صالح يكشف تفاصيل مثيرة في مؤتمر إزالة التمكين




الخرطوم: الانتباهة أون لاين

اوضح عضو لجنة إزالة التمكين ومحاربة الفساد واسترداد الاموال وجدي صالح في المؤتمر الصحفي الذي عقد مساء الخميس بالقصر الجمهوري ان اللجنة اصدرت قراراً تاريخياً تمثل في عودة الخطوط البحرية السودانية وذلك باسترداد اصولها من شركة سنجنيب.
كما قال انه تم إلغاء اتفاقية المقر الموقعة مع منظمة العون الإنساني والتنمية وحذفها من سِجِل المنظمات باعتبارها واجهة من واجهات الحركة الإسلامية لاستقطاب الدعم وتحويل الأموال ايضاً، واضاف انه صدر قرار بإلغاء اتفاقية المقر الموقعة مع منظمة الشباب العربي والأفريقي وحذفها من سِجِل المنظمات وأيلولة أصولها لصالِح وزارة المالية.
وعن الاموال والاصول المستردة من كل من ماهر سالم رباح وبسام اوضح وجدي صالح انهما كانا يعملان في مجال التجارة والاستثمار بصورة اساسية وليس في اطار نشر الدعوة وانهما اتخذا فقط مؤسسة الاندلس وقنوات افريقيا كواجهه للتسر خلفها، وابان ان اللجنة اصدرت قراراً باسترداد ٣٦ ألف سهم من شركة الرويان للحفريات وأعمال الري المحدودة، باعتبار هذه الشركة واجه من واجهات النظام السابق، بجانب اصدارها قراراً اخر باسترداد مدرسة تم منحها كتعويض من قبل النظام البائد لشركة المسسبي وايضاً استرداد القطعة رقم ٢٨، حي المطار التي منحت للمستاجر (مرتضى جلال حسب الله) من الباطن من شركة المسسبي بالاضافة الى استرداد عدد ٥٠٠ سهم من أحمد عباس وعدد ٥٠٠ سهم من نادر محمد  عبدالرحمن فرح في شركة نعمة لصالح وزارة المالية
كما اوضح انه تم اصدر قرار باسترداد عدد ٩٠٠ سهم باسم بدر الدين النور أحمد و١٠٠ سهم باسم احمد محمد شريف في شركة عابرين للاستيراد والتصدير المحدودة لصالِح وزارة المالية.




اترك تعليق